رسالة المدير الإداري

أهلا ومرحبا بكم في المدرسة البريطانية الحديثة الدولية، وآمل أن تجدوا محتويات هذا الموقع مثيرة للاهتمام والإعجاب ومستحدثة تعكس واقع تجربتي اليومية كمدير للمدرسة البريطانية الدولية.

لقد حافظت المدرسة البريطانية الدولية حقًا على شكل تطورها من خلال إنتهاج العديد من الطرق المختلفة. أنا فخور بإنجازاتنا حتى الآن ومتحمس لمواجهة التغييرات والتحديات التي من المؤكد أن يأتي بها المستقبل. خلال سعينا للمضي قدماً ، سوف نسعى باستمرار لتحسين أنفسنا. والبحث عن مناهج تعليمية حديثة ومبتكرة هو أفضل طريقة للاعتزاز بإنجازاتنا الماضية ويحق لنا الإحتفاء بإنجازاتنا والاحتفال بتاريخنا.

تعتبر المدرسة البريطانية الحديثة الدولية فريدة من نوعها في مجال التزامها بمواصلة تقييم أهدافها وفهمنا بما يتجاوز الخطة أو المنهج الأولي. عندما يتعلم كل شخص وينمو ، يستوجب النظام عرض المزيد من المساندة والتحدي وتسهيل الإمكانات والاستقلالية المتزايدة باستمرار. لا تشمل العناصر الأساسية لتقديم هذه الالتزامات المنهجية التعليمية فحسب ، بل تشمل أيضاً تحولات مهمة في نطاق عملية التعليم وصقلها في كل مستوى من مستويات المؤسسة المدرسية.

تسمح العلاقات المتطورة للغاية بالفهم العميق لكل طالب في المدرسة البريطانية الحديثة الدولية. يعد الفهم الهادف للمتعلم ضرورياً لتصميم الخطط والبرنامج التعليمي الفردي. وغالباً ما تكون استجابة الطالب للعملية التعليمية ديناميكية وفريدة من نوعها.

تبدأ عملية الفهم من خلال التعرف على بعضنا البعض. ونتطلع إلى هذه الفرصة ونأمل أن يساعدكم هذا الموقع في البدء على التعرف علينا.

 

مخلصكم،
السيد/ شاجي علي

تمرير للأعلى